السبت، 19 يوليو، 2014

وماذا بعد ..

وماذا بعد ..

بين طيات كل تلك الإوراق تسقط ورقة تلو الورقة ..
بين صفحاتها وبين كل ماتحمله من كلمات ..
تظل ما تتركه من إثر بنا هو الإبقى ..
نحن نكتب وبين كل سطر إلقينا حروفنا بين سطور الورق ..
نحن نكتب وبينما نكتب تمر الإوراق ورقة تلو الورقة ..
منها ما احتفظنا ببقايا الكلمات ومنها ما تركنا مضمون المعنى يعبر عن نفسه ..
نبحث عن المعنى بين الكلمات !
ونسرق الوقت من بين كل الإحداث ، نصيغ ونرتب الحروف لعلها لا تتوه في زحام الورق ..
كثرت أم قلت كلماتنا سيظل وزن الحرف بالمعنى هو الإثقل ..
حملت كل تلك الإوراق المصفوفة فوق بعضها كانت ثقيلة بورقها ..
وخفيفة بالمعنى كانت حروف محلقه آبت أن تحط على ضفاف الورق عائمة ..
لا الحبر يبقى ، ولا الزمن كفيل بإن يمحي إثار الكلمات ..
هي كلمات عابرة ، أم كلمات قضية ..
هي مبدأ أم رأي أم فكرة ، تظل الإوراق تحمل بين حناياها عقول وضعت كل سنين مرت عليها بين رفوفها ..
وماذا بعد ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق