الجمعة، 11 أبريل، 2014

مزيج متناثر ..

مزيج متناثر ..
عند مزج الأمور في حياتنا تتداخل الإحداث ..
في لحظة نتوقع بإن الآمور انفصلت عن الواقع ..
ابتعدت عن الحقائق ..
في عمق الأحداث تمتزج كل آلوان الأمور ممزوجة بلون الواقع ..
ومصحوبة بغبار الماضي ..
وكأن الفرشاة جف بها اللون ..
بدت شاحبه ..
شاحبه لدرجة بإن الإلوان بهتت ..
هناك حيث الحياة ترسم نفسها ..
تجسد إبعادها كإنها تمثال ..
تمثال يكاد تنطق تفاصيله عن إرض استند عليها ..
المزج بين الواقع وبين الحقائق يكاد يكون لون واحد  لا ينفصل ..
هل نتوقع بإن الآلون عندما تخلط بإن بأمكاننا فصلها عن بعضها ..
هي تمزج نفسها كي تتحد ..
وبين كل اتحاد فواصل وهمية تفصل بين كل لون ..
أحيانا نقول بإن تفاصيل الالوان واضحه ..
وإحيانا نقول بإن كل التفاصيل غير مهمه ..
في النهاية اليد التي تحمل اللون هي التي تجسد كل الفروق ..
الفروق اللونيه ..
الفروق المكانية ..
فنحن في هذه الحياة في حالة مقارنه ..
هل هذا الموضوع حقيقه أم أنه مجرد رأي ..
هل نحن ندخل في هذه الحياة في مقارنات لا تنتهي ..
نقارن النفس بذاتها ..
ونقارن نفسنا بما حولنا ..
نضع إبعاد وتحجيم لكل تفاصيل الأمور ..
وندخل في حالة مقارنه ..
والعالم كله يدور في حلقة المقارنات ..
هناك حيث نشعر بإن الفرق بين الخلط وبين المزج وبين الفصل سيان ..
مزيج متناثر ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق