الجمعة، 5 يوليو، 2013

لا يدوم على حال ..

لا يدوم على حال ..
كلمة متأمله بمعناها في هذا المساء ..
بين ستائر غرفتي ..
ظلال ظلام دامس ..
وما أظلم الظلام في بداية الليل ..
وأضواء شوارع خافته ..
واصوات انعدمت من الشوارع ..
وخلت من جميع البشر ..
وتحولت إلى مدينة اشباح كعادتها ..
خاليه من الحياة ..
وخالية من الأمل ..
واكاد لا اسمع إلا صوت صدى صوتي ..
الذي يذهب ولا يعود بهذا الظلام ..
وتظل مدينة الصمت يطبق الظلام عليها ..
واضوائها تكاد تكون نقطة في السواد ..
وبين كل تلك الظلمه ..
تظل جمله في ذهني لا تزول ..
لاشيء يدوم على حال ..
ومن يرى بأن هناك ما يدوم ولا يتغير ..
فهو نفسه منذ ولادته لم يتغير ..
لم يتغير فهو  بنفس شخصيته ..
ولم يتعلم شيئا من الحياة ..
ولم يتسلق سلم الحياة بحثا عن كل شيء وأي شيء ..
من يتغير دائما هو من يعتبر على قيد الحياة ..
وأما من هو بنفس حاله منذ ولادته ..
فأتوقع أنه لا ينتظر إلا شيء واحد ..
أنه لا يتغير لأنه ينتظر الموت ..
فكل من حوله يتغير إلا هو ..
ثابت في مكانه ..
كلنا ننتظر الموت ..
ولكن بعمل واخلاص وبأيمان ..
فلا شيء يدوم على حال ..
ولن نبقى على حالنا ..
لأن كل شيء حولنا يتحرك ..
فنحن في حركة مستمره مع الحياة ..
لا يدوم على حال ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق