الخميس، 11 يوليو، 2013

أن موعده غدا ..

أن موعده غدا ..
بين طيات الليل والنهار ..
مازال الليل لم يرحل ..
وبدى النهار رحل بين الظلمات ..
يحمل البحر معه بين موجه الكثير ..
حمل لنا ضوء الشمس من بعيد ..
يجلب لنا في كل صباح موعد جديد ..
مع يوم آخر ..
وبين كل احلامنا تتصاعد الأحلام كل يوم ..
حامله نفسها إلى السماء ..
ويشق الضوء مكانا له بين الغيوم ..
واحلامنا تخترق حدود الظلام ..
حلمنا حتى لو انصاف احلام ..
من احلامنا ماكان ينتظر موعده ..
ومن احلامنا ماكان يحلق بجناحيه ..
وبين احلامنا حلم سيأتي ولكن موعده غدا ..
غدا مع كل شروق شمس ..
مع كل زوال لظلام ليل رحل ..
وبين كل ذلك ..
مازال الحلم هو مفتاح باب الحياة ..
فلا معنى للحياة بلا حلم ..
أن موعده غدا ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق