الجمعة، 29 مارس، 2013

حدود المكان ..

حدود المكان ..
لاحدود لهذا المكان ..
هو خيوط نسجت نفسها قبل آن تغادر معها كل ملامح الكون ..
هو المعنى لما لا معنى له ..
في آنعكاس المكان تآلقت كل معاني الكلمات ..
وأرتفعت معها ملامح كل الأماكن ..
توقعت بأن هناك حدود لهذا المكان ..
ووجدت بأن لا حدود للأماكن ..
كما لاحدود لخيالنا ..
ولا حدود لأحلامنا ..
ولاحدود لآمالنا ..
ولاحدود لتفكيرنا ..
هو بيت لا سقف له ..
لنلمح مع كل الأسقف ضيق الأمكنه وآنعدام الحدود ..
في نفس المكان أجد نفسي هناك ..
بين موج وضوء ..
بين خيال وواقع ..
ساعات تمضي وآنا بين موج قادم وطير راحل ..
بين صورة رسمت ملامح نفسها كغروب شمس راحل ..
هناك في ذلك المكان ..
صفاء النفس إذا ابتعدت عن تعكير مياه الحياه ..
مابين حدود كل شيء ..
تلك الأماكن تعني لنا لا حدود للمكان ..
ولاحدود للزمان ..
حدود المكان ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق