الثلاثاء، 22 يناير، 2013

داء بلا دواء ..


داء بلا دواء ..
في نهاية الأمور ..
بعد كل حدث ..
يناقش الكل بأن لكل شيء حل ..
وبأن لكل داء دواء ..
تمر علينا الأمور كنسيم بارد ..
كسحابة عابره ..
ونفكر لوهله هل هذا الداء له دواء ..
نحضر الدواء قبل الداء ..
أم ننتظر الداء ومن ثم نحضر الدواء ..
أم هو داء بلا دواء ..
كل الأحتمالات وارده ..
وكل الخيارات متوفره ..
بمجرد تفكيرنا ..
سنجد بأنه داء بلا دواء ..
وأن الداء منا والدواء منا أيضا ..
ونحن نحدد هل الدواء سينفع هذه المره أم لا !!
ويستمر الداء يتوغل في روح الجسد ..
يقتلع الروح كما تقتلع الشجر من جذورها ..
لاهي التي صرخت وجعا ولا هي التي وجدوا لها دواء ..
مجرد كلمات أنه داء بلا دواء ..
أما تعيش بأحترام لدائها أو تذل جسدها قبل أن ترحل الروح منه ..
أن تموت قبل أعلان وفاتها ..
كثر حكموا على أنفسهم بالموت وهم احياء ..
هم الأحياء الأموات ..
قضوا على ذاتهم ونفوا روحهم ..
هم جسد بلا روح ..
ولم يعطوا لأنفسهم وقت ليجدوا الدواء ..
كم داء في هذا العالم بلا دواء ..
كم جسد بلا عقل ..
وكم روح بلا أخلاق ..
داء العقل وداء الخلق وداء الجسد وداء الروح ..
والأسوء داء الخلق   ..
 فلا دواء له ..
داء بلا دواء ..
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق