الاثنين، 22 أكتوبر، 2012

المكان المهجور !!

المكان المهجور !!
فكرت بفكرة غريبة اليوم !!
عندما أستيقظت طرحت على نفسي سؤال وجدته غريب وأحترت في أجابته حقيقة ؟؟
سألت ماهو المكان المهجور !!
بحثت في تفكيري ياترى ماهو المكان المهجور أو ماهو أكثر مكان لو ذهبت إليه ساجده خاليا !!
ولا يوجد إلا القليل لزيارته !!
فكرت كثيرا وجدت عدة اجابات في مخيلتي ولكن هناك مكان طفى في طيات مخيلتي ..
وهو المكتبات !!
نعم المكتبات !!
مكان خالي تمام وهو غير مكتظ بالعالم !!
فالكتب تراكم عليها الغبار لأنه مكان هجره الناس !!
فنادرا ما أجد شخص يقول سأتوجه للمكتبة الفلانية للقراءة !!
ومن يتحدث عن المكتبات العامة وماتوفره من كتب !!
وما تحتويه هذه المكتبات من كتب على مر العصور ..
فأذا سئلت أحد ماهي أقرب مكتبة عامة في مدينتكم !
فالطبيعي أن أجد الأجابة لا نعلم !
فهل أصبحت المكتبات مكان مهجور !!
لا نعلم ما تحويه هذه المكاتب وما تحمله في جعبتها من كتب !!
حضارة وتراث وتاريخ وأدب تتناوله كتب وضعت بين رفوف متروكة للزمان ..
لعلنا يوما نصبح امة تقرأ ..
تقرأ للتعلم وتقرأ لتنقل الحضارة وتقرأ لتكتب التاريخ وتقرأ لحفظ الأدب ..
فهل فعلا هذا المكان مهجور !!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق