الاثنين، 8 أكتوبر، 2012

مالذي نريد أن نقدمه للغير ..

مالذي نريد أن نقدمه للغير ؟
سؤال فكرت به في مخيلتي ..
مالذي أريد أن أقدمه للغير ..
نريد دائما أن يقدم لنا الغير أشياء كثيرة ..
نريدهم أن يقدموا لنا الأحترام والتقدير ..
نريدهم أن يقدموا لنا حسن صداقتهم لنا ..
نريدهم أن يقدروا ويحترموا ذاتنا ..
نريدهم أن يقوموا بالعطاء ..
نريدهم أن يدعمونا  في حياتنا..
نريدهم أن يقفوا بجانبنا إذا احتجنا لهم ..
نريدهم أن ينصتوا لنا ..
نريدهم  أن يساعدونا على أعباء الحياة ..
ولكننا نادرا مانسأل أنفسنا مالذي قدمناه نحن لهم !!
مالشيء الذي يريدون ان نقدمه لهم !!
على قدر عطائنا للغير سيكون عطائهم لنا ..
فالذي يطلب من الغير أن يكونوا بجانبه ويساعدوه وهو لا يقف بجانبهم في وقت شدتهم ..
والذي يريد أن ينصت له الغير دائما وهو يغلق اذنه عن سماعهم ..
نريد أن يقدم لنا الغير كل شيء ونحن نغلق أبوابنا في أوجههم أذا احتاجوا لنا ..
الحياة كفة ميزان ..
كفة متزنة إذا طغت كفة على أخرى ستفقد التوازن المطلوب ..
على قدر ما يكون هناك أتزان في حياتك ستجد النتائج ..
وعلى قدر ماتكيل وتعطي للغير سيقدمون لك بقدر الوزن الذي قدمته لهم ..
مالذي أريد أن أقدمه للغير !!
بقدر مكيال أوزانهم ..
إذا غشوا بكيلهم فلهم الخيار ..
وإذا فقدوا توزان عطائهم سأرجح كفة الصواب ..
وإذا أعطيت وأغلقوا يدهم ٍسأبحث عمن يقدر هذا العطاء ..
الحياة عطاء ..
وعلى قدر احترامنا لهذا العطاء سنحترم ذاتنا ..
فما الذي ستقدمونه للغير !!
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق