الأحد، 23 سبتمبر، 2012

اضيئوا شموعكم ..

حتى لو أظلم المكان سيظل هناك نور يضيء عتمتنا .. فمن يرى بأن الأمل موجود في الحياة..
 سيعيش طوال حياته متفائل ..
ومن يرى أن ضوء الشمعة الضعيف لا يمكن أن ينير له طريقه ..
سيعيش طوال حياته في ظلمته ..
ومن يحمل في داخله نور ليضيء طريقه بتفاؤله وأيجابيته..
سيظل مصدر سعادة لنفسه ومن حوله ..
ومن يرى بأن الظلمة لايمكن لضوء أن يمحيها ..
سيظل  يبحث بين طيات الزمان عن حل ..
ويبحث عن مفتاح لباب هو أغلقة ..
نحن الذين نحافظ على شمعتنا واستمرار ضوئها ..
نحن أيضا قادرين على أطفاء شموعنا بما نحمله بداخلنا من سلبية ..
فأضيئوا شموعكم التي تحملونها بأيديكم ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق